الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / في مؤتمر صحفي بإدلب.. منظمات إنسانية تسلط الضوء على تطورات كورونا شمالي غربي سوريا

في مؤتمر صحفي بإدلب.. منظمات إنسانية تسلط الضوء على تطورات كورونا شمالي غربي سوريا

عقد عدة منظمات إنسانية عاملة شمالي غربي سوريا، يوم أمس الأربعاء، مؤتمراً صحفياً في مدينة إدلب، تحدثت فيه عن تطورات وباء كورونا (كوفيد-19).

وقال ممثلو المنظمات في المؤتمر:” إن منحى الانتشار الوبائي الذي دخل مرحلة الانتشار المجتمعي لايزال في هذه المنطقة متصاعدة، ليتجاوز حاجز المئتي إصابة جديدة في يوم واحد!”.

وأشارت أن الإصابات تتركز في المدن الأعلى كثافة سكانية، حيث تتصدر مدينة إدلب عدد الإصابات ب 1550 إصابة، تليها مدينة الباب ب 571 إصابة.

في سياق متصل أكدت المنظمات أن أزمة جائحة كورونا تزيد الحالة الإنسانية سوءاً في الشمال السوري المحرر، في ظل الانحسار المستمر في القوة الشرائية، وتناقص مستويات الأمن الغذائي وارتفاع مستويات الفقر والبطالة، ومع تناقص سبل العيش واعتماد معظم السكان على المياومة بمتوسط دخل يومي بحدود 1. 3 دولار، بينما تقدر تكاليف سلة الحد الأدنى للمعيشة المطلوبة لإعالة 6 أشخاص لمدة شهر ب 103 دولار.

كما لفتت خلال المؤتمر الصحفي أن وضع التعليم ليس بأفضل حال من غيره، مشيرةً أن الجائحة أضافت تحديات التعامل مع التباعد الاجتماعي وإشغال الموجات الجديدة من المهجرين للمدارس ربع مليون طالب إضافي للمنقطعين عن التعليم، وليصل الإجمالي إلى ثلاثة أرباع المليون منقطع من أصل مليون تلميذ وتلميذة.

ولفتت المنظمات أنه منذ تسجيل أول حالة إصابة إيجابية بفيروس كورونا بتاريخ 2020/7/9، وصل عدد الحالات الإيجابية إلى 4190 حالة، أكثر من نصفها 2419 ما يزال نشطة، منها 215 حالة في المخيمات، بينما توفي 21 شخصا بسبب الفيروس، وذلك حتى تاريخ 2020/10/26.