الرئيسية / منوعات / العنف الأسري ينهي حياة فتاة في مدينة الرقة شمالي شرق سوريا

العنف الأسري ينهي حياة فتاة في مدينة الرقة شمالي شرق سوريا

هزت محافظة الرقة أمس الأحد حادثة مروعة، ضحيتها فتاة تبلغ من العمر 14 عامًا ألقت بنفسها من الطابق الرابع.

وقالت (شبكة الخابور) المحلية: ” إن فتاة تبلغ من العمر 14 عامًا توفيت بعد أن ألقت بنفسها من منزل بالطابق الرابع أثناء ملاحقتها من والدها وزوجته.

وأضاف المصدر أن الفتاة (شهد مهند الجبل) توفيت يوم أمس الأحد، بعد أن ألقت بنفسها أول أمس السبت، بالقرب من دوار الدلة في مدينة الرقة.

وأكد المصدر أن الفتاة تعرضت للضرب من زوجة أبيها، مادعاها للهروب من المنزل إلى منزل عمها، ليقوم والدها وزوجته باللحاق بها، إلى منزل عمها، لتقوم الطفلة برمي نفسها من الطابق الرابع.

وأشار إلى أنه تم نقل الفتاة إلى المشفى الوطني في الرقة، وتم وضعها في العناية المركزة لمدة يوم، لتفارق الحياة يوم أمس الأحد.

وأوضح المصدر أن والد الفتاة قام بتسليم نفسه إلى ميلشيا قوات سوريا الديمقراطية، مدعيًا أن ابنته قامت بالانتحار من خلال رميها بنفسها من الطابق الرابع دون أي علاقة له.

وجاءت هذه الحادثة بعد أيام من حادثة مقتل فتاة قاصر في محافظة الحسكة على يد عائلتها وذويها، رميًا بالرصاص بذريعة غسل العار.

شاهد أيضاً

لماذا يمضي الوقت بسرعة عندما نشعر بالسعادة ويتباطأ في حالات الحزن والملل؟

هل تشعر بأنك كلما تقدمت في السن بات الزمن يمضي بسرعة أكبر، ولا تكاد تجد …