الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / استشهاد مدني وإصابة ثمانية آخرين باستهداف سيارتهم بصاروخ حراري غربي إدلب مساء الأمس

استشهاد مدني وإصابة ثمانية آخرين باستهداف سيارتهم بصاروخ حراري غربي إدلب مساء الأمس

استشهد شخص وأصيب عدد آخر، مساء أمس، نتيجة استهداف قوات نظام الأسد لسيارة مدينة في بلدة “بداما” بريف مدينة جسر الشغور غربي إدلب.

وقال مراسلنا: “إن مدنياً استشهد وأصيب ثمانية آخرون نتيجة استهداف قوات نظام الأسد بصاروخ حراري من نوع كورنيت، سيارة تعود للمدنيين بالقرب من مدخل بلدة بداما غربي إدلب”.

وتشهد منطقتي غربي إدلب وسهل الغاب، عمليات استهداف مركزة للسيارات التي تعود للمدنيين، وفي الثامن من أبريل/نيسان الماضي، استشهد 7 مدنيين بينهم امرأتان وثلاثة أطفال، أضافة إلى إصابة أربعة أطفال آخرين نتيجة استهداف قوات نظام الأسد لسيارتهم على طريق بلدة الناجية غربي جسر الشغور.

وليست المرة التي تستهدف فيها قوات نظام الأسد بالصواريخ الموجهة سيارات المدنيين في المنطقة، حيث جرى أربعة عمليات استهداف سابقة في بلدتي الناجية والكندة غربي إدلب.

وبحسب إحصائية سابقة للدفاع المدني، فـ “أن فرق المنظمة استجابت لـ 18 هجوم بصواريخ موجهة من قبل قوات نظام الأسد وروسيا، منذ مطلع العام الحالي، أدت إلى استشهاد أكثر من 15 مدنياً وإصابة ما يزيد عن العشرين آخرين في هجمات استهدفت قرى وبلدات في ريفي إدلب الغربي وسهل الغاب غربي حماة”.

شاهد أيضاً

روسيا تهدد بإغلاق الأجواء السورية أمام الطائرات الإسرائيلية

هددت روسيا ولأول مرّة بإمكانية إغلاق الأجواء السورية أمام طائرات الإسرائيلية، حسب بيانين صادرين عن …