الرئيسية / الأخبار / دولي / أول تعليق أمريكي بعد تقارير عن قرب إيران من امتلاك قنبلة نووية

أول تعليق أمريكي بعد تقارير عن قرب إيران من امتلاك قنبلة نووية

قالت صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية، إن إيران تقترب كثيراً من حيازة وتصنيع القنبلة النووية، وهو ما اعتبره المتحدث باسم الخارجية الأمريكي، بغير البناء.

وقال المتحدث: “إن إيران مستمرة في التصعيد النووي خلافاً للاتفاقيات بهذا الشأن”.

وأضاف، “أن بلاده أخبرت الإيرانيين أن الاستمرار في التصعيد غير بناء ويتعارض مع مزاعمها بشأن العودة إلى الامتثال وتنفيذ خطة العمل الشاملة المشتركة”.

وأضح، “أن خطة العمل المشتركة تفرض قيوداً لا ينبغي على طهران تجاوزها، تتعلق بكميات اليورانيوم المخصب الذي يمكن لها امتلاكها، مشيراً أن تقارير وكالة الطاقة الدولية التي توثق استمرار طهران في نهج التصعيد النووي خارج خطوط الخطة يعتبر تذكير بالغ الأهمية لها للعودة إلى الامتثال بالاتفاق.

واعتبر، أن استمرار ها في التصعيد لن يوفر لها أي نفوذ تفاوضي.

ووفقاً لما نقلته صحيفة “نيويورك تايمز” عن خبراء، فأن إيران باتت خلال فترة قصيرة جداً من امتلاك ما يكفيها من المواد لتزويد سلاح نووي واحد بالوقود.

فيما حذر الخبراء من اكتساب إيران القدرة على إنتاج الوقود اللازم لرأس حربي نووي واحد في حوالي الشهر، بعد زيادة نسبة تخصيب اليورانيوم خلافاً للاتفاقيات السابقة، وفقاً للصحيفة.

وكان تقرير لـ “معهد العلوم والأمن الدولي”، خلص إلى أن تخصيب إيران لليورانيوم خلال الصيف الحالي بدرجة نقاء 60 بالمئة كان له أثر كبير، حيث جعلها قادرة على إنتاج وقود القنبلة النووية.

وكان ديفيد أولبرايت المؤلف الرئيسي للتقرير ومدير معهد العلوم والأمن الدولي، حذر من سعي حكومة الرئيس الإيراني الجديدة إلى تحصيل مكاسب جديدة تخولها من البحث عن بنود تلائمها خلال المفاوضات التي قد تعقد في أي وقت للعودة إلى الاتفاق النووي الموقع بينها وبين الدول الكبرى عام 2015.

ورأت الصحيفة، أنه بالرغم من امتلاك طهران القدرة على إنتاج الوقود اللازم لقنبلة نووية واحدة، فأن تصنيع رأس حربي حقيقي سيستغرق مدة زمنية طويلة.

شاهد أيضاً

الاتحاد الأوروبي: استمرار تقديم المساعدات لليونان مشروط بوقف انتهاكاتها بحق المهاجرين

دعت دول الاتحاد الأوروبي، يوم أمس الإثنين، اليونان إلى إنشاء آلية محايدة ومستقلة لرصد الانتهاكات …