الرئيسية / مدونة المرأة (صفحه 17)

مدونة المرأة

فراقهم يزيدُ من عذابي بعد رحيل ولدي

“أمُّ محمد” أبلغُ من العمر خمسين عاماً، من مدينة طيبة الإمام بريف حماة الشمالي، متزوجةٌ ولدي ثمانية أولاد، كنتُ أعيشُ حياةً هادئةً مع زوجي وأولادي، حياةٌ خاليةٌ من الحزن والهموم، وكنَّا نملكُ أرضاً زراعيَّةً نقومُ كلَّ سنةٍ بزراعتها والاعتناء بها كي نؤمن احتياجاتنا في الحياة. وبعد قيام الثورة في سوريا، …

أكمل القراءة »

حنان الأم لا يعوضه حنان

اسمي “إسراء” من قريةٍ في ريف إدلب الجنوبي، كنتُ أعيشُ حياةً سعيدةً وهادئةً مع أمَّي وأبي، وكنَّا نسكنُ في بيتٍ متواضعِ في إحدى الحاراتِ الصغيرة، وكان أبي يعملُ في سلك الشُّرطة التابع لنظام الأسد في مدينة إدلب. مع قيام الثورة في سوريا وبعد أن عمَّت شتَّى أنحاء البلاد عمد نظامُ …

أكمل القراءة »

الحياة مستمرة رغم صعوبة العمل

أبلغُ من العمر 40 عاماً، من مدينة كفرنبل متزوجةٌ ولديَّ أربعةُ أولاد نعيشُ سويَّةً في بيت صغير، وكان زوجي يعملُ مساعد مهندس في معمل الغزل بمدينة إدلب ويتقاضى راتباً شهرياً نستطيعُ من خلاله أن نؤمَّنُ احتياجات المنزل. وبعد قيام الثورة في شتَّى أنحاء البلاد ضدَّ نظام البعث، لم يعد زوجي …

أكمل القراءة »

لمْ تسْتَسلِمْ لِواقِعِها بِعَزيمَتِها أَنْقَذَتْ عائِلَتِهَا

صبحية البيوش (كفرنبل –إدلب) سوسن تبلغ من العمر 26عامًا من كفرنبل متزوجة، رزقت بثلاث أطفال، حاصلة على الشهادة الإعدادية، مقيمة بمنزل متطرف عن المدينة، مؤلف من غرفة واحدة ومنافع. بعد قيام الثورة السورية التحق زوجها بالثورة، تاركًا عمله وأثناء مشاركته بالهجوم على أحد حواجز النظام الأسدي الغاشم تعرض لإصابة برجله …

أكمل القراءة »

اعتقاله جعلني في حيرةٍ بين موته وبقائه حيَّاً

اسمي “سوسن” أبلغُ من العمر ثلاثين عاماً، متزوَّجةٌ من ابن خالي ولديَّ ثلاثة أبناءٍ، كان زوج فيما سبق يعملُ في معمل الغزل والنسيج بإدلب، وبعد أن أصبح يتقاضى راتباً من المعمل استطعنا أن نبني منزلاً صغيراً بالقرب من منزل أهله. وعندما بدأتِ الثورةُ كان لمدينتي نصيبٌ منها، وكان جميع أقربائي …

أكمل القراءة »

بِجدِّها وتَعبِها كانَت عَونًا وسَندًا لأطفَالِها

وفاء المحمد (كفرنبل –إدلب) رغم المآسي التي مرت بها إلا أنها قررت الصمود والصبر لتدافع عن نفسها وتربي أولادها بعد وفاة زوجها. عاشت فاطمة مع وأولادها الخمسة في منزلها الصغير، بعد وفاة زوجها في بداية الثورة السورية، إثر حادث سير تعرض له وهو في طريقه إلى العمل. شكلت وفاته صدمة …

أكمل القراءة »

حلمتُ بأطفالٍ كباقي الأمَّهات لكن أحلامي تلاشت

المعاناةُ الَّتي مرَّت بها المرأةُ السُّوريَّة منذ انطلاق الثورة لم تقتصر فقط على القصف والتَّهجير بل ذاقت مختلف أنواع العذاب والمعاناة. “أمُّ حسين” امرأةٌ استثنائيَّةٌ فهي أمٌّ تعيلُ أولادها الأربعة من ذوي الاحتياجات الخاصَّة، ومنذ صغرها وهي تحلمُ أن تتزوجَ وتكَّونَ أسرةً مترابطةً وبعيدةً عن الحُزنِ والهموم، لكن أحلامها تمزَّقت …

أكمل القراءة »

بالجَدِّ والمثابرةِ حققتْ حياةً رغيدةً لأطفالها

نسرين الموسى (كفرنبل -إدلب) أسماء امرأة في الثلاثين من عمرها متزوجة من شاب من مدينة كفرنبل، رزقت منه بطفل وطفلة، عمل زوجها في شركة اتصالات، بدأ زوجها يعاني من المرض وتغيرت ملامحه ومع مرور الوقت اتضح أنه مصاب بمرض السرطان، كان المرض قد انتشر في جميع أنحاء جسده، أجرى تحاليل …

أكمل القراءة »

مرض أمي أفقدني صبري

اسمي “ميس”، أبلغُ من العمرِ ثلاثين عاماً، أعيشُ في مدينة كفرنبل متزوَّجةٌ ولديّ ولدان، أعيشُ حياةً قاسيةً مع زوجي وخاصَّةً بعد قيام الثورة في سوريا، فالقصفُ الهمجيُّ من قوَّات الأسد على المدن والقرى جعلنا نعيشُ في نزوحٍ مستمرٍ من مكانٍ لآخر. وبعد مرور خمس سنواتٍ على الثورةِ في سوريا اتَّخدنا …

أكمل القراءة »

لم تستسلم لواقعها في سبيل تربية أطفالها

نور العمري (كفرنبل –إدلب) ست سنوات على مرور الثورة والمرأة السورية تعاني وتبذل كل ما لديها لتربية أطفالها وتحمل همومهم، فبعد أن تعددت أسباب تغيب الرجل عن المنزل في ظل الحرب، لم يبقَ خيارًا للمرأة سوى العمل. أم مهند 43 عامًا، لديها طفلتان وولد لا يتجاوز عمره 17 عامًا، استشهد …

أكمل القراءة »