الرئيسية / خواطر / الحزن المخبأ

الحزن المخبأ

في عالمي العميق حيث تحتضن أضلعي قلبي الممزق، هناك عالم آخر لا يراه الناس ولا يسمعونه ولا يشعرون به، حيث تبدأ في هذا العالم العميق معالجة أفكاري التي تريد الانفجار، التي في كل فكرة تحتاج لاستجماع كل قواك الممكنة للسيطرة عليها وكبح انفجارها، تمشي في الشوارع وترى العالم تغيب عنه المحبة والعاطفة، يغيب عنه الضمير والأخلاق، ترى وحوشاً بأشكال بشر، يأكل القوي فيهم الضعيف، وأنت لا حول لك ولا قوة…لا تستطيع سوى ابتلاع كلماتك ودفنها في قلبك الممزق، هل نحن بالفعل بشر؟، هل معاملتنا مع بعضنا وأخلاقنا تعبر عن تعاملات البشر؟، في كل بيت جرح عميق لظلم كبير وقع ولم يستطع أحد إيقافه أو حتى معالجته بعد وقوعه، ترى الدمار في كل مكان في الأحياء والشوارع ترى الأسى والحزن على وجوه الناس، ولكن الحزن الذي لا يرى في قلوب المظلومين والمكلومين…هذه بضع كلمات لعلها تصف حالنا وحال أوطاننا هذه الأيام.

 

وفاء المحمد (كفرنبل_إدلب)