الرئيسية / تكنولوجيا / صحة / في خرقٍ طبي مذهل.. أطباء ينجحون في إعادة النبض لقلب ميت

في خرقٍ طبي مذهل.. أطباء ينجحون في إعادة النبض لقلب ميت

نجح أطباء متخصصون بإعادة قلب ميت لينبض مجدداً، وذلك عن طريق ضخ الأكسجين والدم والشحنات الكهربائية فيه بالكامل، ويعتبر هذا إجراء جديد ومن المحتمل ان ينقذ الآلاف ممن ينتظرون عمليات زراعة الأعضاء.

واستطاع أطباء جراحون في جامعة “ديوك”، من إعادة تنشيط قلب بعد وفاة المتبرع به، من أجل زراعته في شخص آخر كان يحتاجه.

وتمكن أطباء الجامعة من الحصول على القلب من المتبرع الميت، وكان دمه قد توقف عن الدوان في جميع أعضاء الشاب المتوفي.

حيث استخدموا تقنية لإعادة الدم إلى القلب المتوقف عن العمل، بحيث عاد إليه النبض مجدداً، وهي عملية تم توثيقها في تسجيل فيديو، قام أحد الأطباء المشاركين في العملية التاريخية لاحقا بنشره على حسابه في تويتر، وفق ما نقلت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وتمت زراعة القلب بنجاح في جسم المتلقي، فيما يمكن وصفه بأنه انتصار طبي يوحي بأنه سيكون هناك المزيد من العمليات والقلوب المؤهلة لزراعتها لدى المتلقين في المستقبل، لأن الأطباء أصبحوا قادرين على الحفاظ على العضو حيا خارج الجسم.

وأصبحت عمليات زراعة القلب الآن شائعة نسبياً، ولكن هناك نقصاً مستمراً في الأعضاء، مثل القلب والكبد والرئتين والكلى، في الولايات المتحدة وفي جميع أنحاء العالم، مع العلم أن أقل من نصف الأميركيين في الولايات المتحدة، نحو 45 في المئة، مسجلون كمتبرعين بالأعضاء.

ويشار إلى أن أول قلب بشري تمت زراعته لأول مرة في العام 1967 في جنوب أفريقيا، وبعد مرور نحو عام، أجرى أطباء في جامعة ستانفورد أول عملية زراعة من هذا النوع في الولايات المتحدة، وبحلول عام 2018، تم إجراء أكثر من 3400 عملية زراعة قلب في جميع أنحاء الولايات المتحدة.