الرئيسية / الأخبار / أخبار تركيا / الدفاع التركية: لم ولن نستهدف أي جماعة عرقية أو دينية خلال “نبع السلام”

الدفاع التركية: لم ولن نستهدف أي جماعة عرقية أو دينية خلال “نبع السلام”

قالت وزارة الدفاع التركية إن قواتها لم يسبق وأن استهدفت أي جماعات عرقية أو دينية خلال عملية “نبع السلام” التركية شمالي سوريا.

وأشارت الوزارة في بيانٍ لها أمس الأربعاء، أن ميليشيا قوات سوريا الديمقراطية (قسد) لا تزال تواصل أعمالها الإرهابية، وتنفيذ الهجمات والتحرش في منطقة عملية “نبع السلام”.

وأضافت الوزارة، أننا نقوم بالدفاع عن أمننا، وسنقوم بالرد اللازم والمشروع في نطاق حق الدفاع عن النفس ضد كل التنظيمات الإرهابية.

وأكدت، أنهم “لم ولن يستهدفوا أي جماعة عرقية أو دينية من أكراد وعرب ومسيحيين وايزيديين”.

وسبق أن أطلقت قوات الجيش التركي في 9 أكتوبر/تشرين الأول الماضي بمشاركة الجيش الوطني السوري عملية “نبع السلام” شرقي نهر الفرات شمالي سوريا، بهدف القضاء على التنظيمات الإرهابية ومنها تنظيم داعش وميليشيا قوات سوريا الديمقراطية (قسد)، وإنشاء منطقة آمنة لعودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم.

وعلق الجيش التركي عملية “نبع السلام” في الـ 17 من الشهر ذاته، وذلك بعد التوصل لاتفاق بين أنقرة وواشنطن يقضي بانسحاب ميليشيا قوات سوريا الديمقراطية (قسد) من المنطقة، وأعقبه باتفاق مع روسيا في سوتشي 22 من الشهر ذاته.

المصدر: يني شفق