الرئيسية / قصة نجاح المرأة السورية / بعزيمتهما وإصرارهما تمكنتا من تحقيق أحلامهما

بعزيمتهما وإصرارهما تمكنتا من تحقيق أحلامهما

نور العمري (كفرنبل-إدلب)

عبير ومريم أختان من سكان بلدة حاس بريف ادلب، تعملان بالخياطة بالإضافة الى الرسم والفنون اليدوية وألعاب الأطفال والنسيج، وهما مستقلات ماديًا منذ الصغر.

عانت الأختان من مشكلة العزلة الاجتماعية التي وضعهما فيها المجتمع كونهن من ذوي الاحتياجات الخاصة وغير قادرتين على النطق، لكن إعاقتهما لم تحرماهما من العمل، فتمكنتا بجدهما أن يتعلمن لغة الإشارة، وعملتا في منزلهما على آلة الخياطة، وفصلن الملابس بكل إتقان وأصبحن يمتلكن حياة اجتماعية واسعة، بالإضافة إلى اتقانهن القراءة والكتابة.

عبير تبلغ من العمر 39 عاماً، تحب والديها والأطفال الصغار، فهي تعلمت وبدأت العمل في سن 15 عاماً، تخيط أشكالاً جميلة من الثياب، تقصها بكل هدوء وإتقان، وعندما يرى الناس أعمالها يحبونها، مما يشعرها بالسعادة الكبيرة.

أما مريم البالغة من العمر 46عاماً، كذلك تحب أن تخيط ملابس الأطفال كما تخيط ثياب الكبار والفتيات، فهي تبتكر أشكالاً جديدة ومميزة.

تتواصل الأختان مع الزبائن عن طريق الكتابة، ويتمكنّ من معرفة طلبات الزبائن واختيارهم للشكل المناسب للقطعة التي يخيطونها عندهن.

ظروفهما الصعبة لم تمنعهما من تحقيق أحلامهما وطموحهما فعلاقاتهما الاجتماعية الجيدة ساعدت في رسم خطوات النجاح.

هذه هي المرأة الطموحة التي لا تردها أية ظروف عن تحقيق ما تريد، فدافعها الى النجاح وإثبات الذات أوصلهما إلى المرتبة العالية في جميع المجالات.

على الرغم من عدم قدرتهما على النطق، استطاعتا بمجهودهما الفردي أن يحققا طموحهما الذي طالما حلمتا به منذ صغرهما.