الرئيسية / رصد ميداني / الجيش الحر يستعيد السيطرة على مواقع.. وقوات الأسد تصعد قصفها

الجيش الحر يستعيد السيطرة على مواقع.. وقوات الأسد تصعد قصفها

سيطرت فصائل الجيش السوري الحر مساء أمس، على نقطة بيت بدرة العسكرية، التابعة لقوات الأسد والمليشيات المساندة له، قرب القاعدة الجوية بريف درعا الغربي.

وأفاد مراسلنا، أن فصائل غرف العمليات العاملة في الجنوب السوري، شنت هجومًا معاكسًا على مواقع قوات الأسد، في مبادرةً جديدة منها لاستعادة زمام المبادرة ومباغتة قوات الأسد، في مواقعه التي سيطر عليها في هجومه الأخير والتي كان يسيطر عليها في السابق.

وتمكنت الفصائل العسكرية من تدمير رشاش 23مم على جبهة الجيزة شرق درعا، بالإضافة الى تدمير دبابة بالقرب من مدينة طفس بالريف الغربي.

تزامن ذلك مع معارك طاحنة مع قوات الاسد، وقصف مدفعي متبادل، بالإضافة إلى غارات جوية وبراميل متفجرة، طالت العديد من مدن وبلدات ريفي درعا الشرقي والغربي.

وفي السياق أعلنت غرفة العمليات المركزية في الجنوب السوري، رفضها للشروط الروسية حيال إنهاء العمليات العسكرية في المنطقة، مضيفتةً لا تفاوض بلغة التهديد.

وجاء عقب الإعلان تصعيدًا عسكريًا كبيرًا من قبل الطيران الحربي والمروحي التابع لقوات الاسد على المنطقة.

وكانت المفاوضات بين فصائل الجيش الحر والعدوان الروسي، فشلت للمرة الرابعة وذلك لتعنّت الروس بتسليم السلاح الثقيل، والشروط الإستسلامية التي يفرضها.