الرئيسية / أخبار محلية / مديرية الصحة تصدر بياناً حول استهداف قوات الأسد للمنشآت والمراكز الطبية في دمشق وريفها

مديرية الصحة تصدر بياناً حول استهداف قوات الأسد للمنشآت والمراكز الطبية في دمشق وريفها

أصدرت مديرية الصحة في دمشق وريفها بياناً حول استهداف المنشآت والمراكز الطبية من قبل قوات الأسد جاء فيه: “تتعرض مدن وبلدات الغوطة لقصف يومي ممنهجٍ منذ أكثر من شهر، استهدف الأسواق والمدارس والتجمعات المدنية بشكل متعمد، كما استهدف المنشآت الطبية وأدى للأضرار مادية ودمار جزئي في بعضها”.

وتابعت المديرية في بيانها “يترافق هذا التصعيد مع حصار خانق منذ بداية 2017 حيث منع فيه دخول أي مواد غذائية أو دوائية إلا من خلال القوافل الدولية الإنسانية التي دخلت الغوطة في بضعة مرات فقط، حيث لا يكفي ما تم إدخاله عن طريق القوافل لسد حاجات الغوطة لعدة أيام، وقد أدى هذا الأمر لتفاقم سوء التغذية عند الأطفال وشح كبير في الأدوية عموماً وخاصة تلك اللازمة لعلاج الأمراض المزمنة”.

وقد استنكرت المديرية هذا التصعيد وأدانت الاعتداء على المنشآت المدنية والطبية، وطالبت المنظمات الدولية لتحمل مسؤوليتها واتخاذ الإجراءات اللازمة لوقف القصف والعمل على إنهاء الحصار والضغط لتأمين مرور الأدوية والغذاء وتحييد المدنيين والمراكز الصحية.