الرئيسية / أخبار سياسية / العميد أحمد رحال: التصعيد العسكري الروسي في الشمال المحرر محاولة لهروب نظام الأسد من أزماته الداخلية

العميد أحمد رحال: التصعيد العسكري الروسي في الشمال المحرر محاولة لهروب نظام الأسد من أزماته الداخلية

أوضح العميد أحمد رحال أن التصعيد العسكري الغير مسبوق والهجمة الشرسة على ريفي إدلب وحماة من قبل قوات نظام الأسد والعدوان الروسي، ما هي إلا محاولة من نظام الأسد للتخلص من أزماته الداخلية.

ونشر العميد أحمد رحال تغريده على حسابه عبر موقع تويتر، قال فيها:” أحد أهمِّ أسباب التصعيد الروسي بإدلب وريف حماه هو قناعة روسية أن نظام الأسد بدأ ينهار بسبب أزماته الداخلية وأن اقتصاده بدأ بالانهيار أيضًا وأن الغرب حسم الأمر بعدم صرف أي قرش للإعمار بظلِّ وجود الأسد”.

وأضاف “أن روسيا دفعت النظام للحرب للهروب نحو الأمام لصرف أنظار الداخل عن الكارثة التي يعيشها”.

وتشهد منطقة ريف حماة الشمالي معارك عنيفة بين الفصائل الثورية وقوات النظام، حيث تسعى الأخيرة إلى التقدم والسيطرة على المنطقة، مدعومة بغطاء جوي مكثَّف من الطيران الروسي وطيران النظام الحربي.

وسبق الهجوم البري حملة قصف مكثَّفة بمختلف أنواع الأسلحة والطيران الحربي والمروحي ما تسبب في سقوط مئات الضحايا من المدنيين ونزوح الآلاف.