الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / شهيدان وثمانية جرحى بقصف جوي على بلدة حاس بريف ادلب الجنوبي

شهيدان وثمانية جرحى بقصف جوي على بلدة حاس بريف ادلب الجنوبي

استشهد مدنيان وأصيب عدد آخر بجروح متفاوتة معظمهم نساء وأطفال، مساء اليوم الثلاثاء، إثر قصف جوي من قبل الطيران الحربي التابع لقوات نظام الأسد بلدة حاس بريف ادلب الجنوبي.

وأفاد مراسل فرش أون لاين، أن طائرة من نوع “سوخوي 24″ استهدفت الأحياء السكنية وسط بلدة حاس بريف ادلب الجنوبي، بغارتين جويتين، بصواريخ فراغية، ما تسبب في استشهاد امرأتين وإصابة ثمانية مدنيين بجروح متفاوتة، بينهم أطفال ونساء، بالإضافة الى أضرار مادية كبيرة.

وأضاف، أن فرق الدفاع المدني سارعت الى مكان القصف وقامت بانتشال الجثث من تحت الأنقاض، ونقل المصابين الى النقاط الطبية المتبقية في المنطقة.

كما استهدف ذات الطيران بعدة غارات جوية محيط مدينة معرة النعمان وخان شيخون بريف ادلب الجنوبي، دون أنباء عن إصابات.

وبحسب مراصد حركة الطيران في المناطق المحررة، أن اكثر من 10 طائرات من أنواع مختلفة تحوم في سماء ريفي ادلب وحماة تقوم بإستهداف المدنيين في منازلهم، بالإضافة الى استهداف الطيران المعروف بـ”حربي الرشاش” الى كل مايتحرك على الطرقات العامة والفرعية، بالتزامن مع تحليق لطائرات الإستطلاع التي تقوم برصد الحركة ومن ثم استهدافها بشكل مباشر.

وتتعرض قرى وبلدات ريفي ادلب وحماة، لقصف مكثف من قبل الطيران الحربي التابع لقوات نظام الأسد وحليفتها روسيا، بالإضافة الى استهداف معظم المناطق المتواجدة في الريفين المذكورين، لقصف صاروخي ومدفعي عنيف، خلف مئات الشهداء وآلاف الجرحى، بالإضافة الى خروج معظم البنى التحتية عن الخدمة، ونزوح مايقارب 500000 شخص الى الحدود السورية التركية.