الرئيسية / رصد ميداني / بعد ساعات من اعلان وقف إطلاق النار .. قوات نظام الأسد ترتكب مجزرةً في بلدة موقا بريف ادلب

بعد ساعات من اعلان وقف إطلاق النار .. قوات نظام الأسد ترتكب مجزرةً في بلدة موقا بريف ادلب

ارتكت قوات نظام الأسد، صباح اليوم الخميس مجزةً مروعة بحق المدنيين في بلدة موقا بريف ادلب الجنوبي، وذلك بعد ساعات قليلة من إعلانهم لوقف إطلاق النار شامل في المنطقة.

وأفاد مراسل فرش أون لاين، أن قوات نظام الأسد، استهدفت بلدة موقا في ناحية خان شيخون بريف ادلب الجنوبي، بعدد من الصواريخ التي تحمل قنابل عنقودية، ما تسبب في استشهاد أربعة مدنيين وإصابة آخر، معظمهم من النازحين الى البلدة، بالإضافة الى أضرار مادية كبيرة.

وأضاف، أن الطيران لحربي التابع لقوات نظام الأسد، شنت عدة غارات جوية بصواريخ فراغية، على مدينة خان شيخون، دون انباء عن إصابات.

وسبق أن شنت قوات نظام الأسد وحليفتها روسيا ليل أمس الأربعاء هجوماً عنيفاً بمختلف أنواع الأسلحة، على قرى وبلدات ريف ادلب الجنوبي، تسبب في اندلاع حرائق ضخمة في القرى بالإضافة أضرار مادية كبيرة.

يشار أن روسيا أعلنت عبر وسائل اعلام مختلفة التوصل مع تركيا لاتفاق يقضي بالوقف التام لإطلاق النار في محافظة إدلب، تزامنا مع حملة قصف مكثف لروسيا والنظام على المحافظة، بينما نفى الجيش السوري الحر إبلاغه بالهدنة.