الرئيسية / رصد ميداني / قتلى لنظام الأسد بعملية مباغتةٍ للفصائل الثورية على محور القصابية بريف حماة

قتلى لنظام الأسد بعملية مباغتةٍ للفصائل الثورية على محور القصابية بريف حماة

كشف النقيب “ناجي مصطفى” الناطق باسم “الجبهة الوطنية للتحرير”، عن تنفيذ مجموعات من وحدات المهام الخاصة في الجبهة الوطنية صباح اليوم عملية إغارة نوعية على إحدى نقاط تمركز قوات الأسد في ريف حماة (القصابية) خلّفت عشرة قتلى وعشرات الجرحى في صفوف العدو بينهم ضباط برتب عالية.

وقال النقيب في بيان نشره على صفحته الرسمية: ” قامت الوحدة بالتسلل ليلاً إلى الخطوط الأولى ومباغتة العدو صباحاً والاشتباك معه بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة، مما أوقع في صفوفه خسائر فادحة، وسط حالة من الرعب والهلع زادت في أعداد القتلى والجرحى عنده”.

ولفت إلى أن عملية اليوم سبقها عمليات مماثلة في محاور عدة في جبهات أخرى، منها: (تلة أبو أسعد وجبل القلعة) في ريف اللاذقية الشمالي، ومناطق أخرى في ريفي حماة الشمالي والغربي.

وأعلنت الجبهة الوطنية يوم أمس، استهداف غرفة عمليات للقوات الروسية والفيلق الخامس في كرناز بصواريخ الراجمات، كما استهدف معسكر بريديج الذي يضم قواتاً روسية وعناصر من ميليشيات الفيلق الخامس المدعوم روسياً موقعةً في صفوفهم في المجمل أحد عشر قتيلا وثمانية عشر جريحاً.

وتشكل الضربات النوعية التي تنفذها فصائل الثوار على جبهات عديدة بريف حماة واللاذقية، حالة إرباك كبيرة لدى النظام، والذي بات عاجزاً عن رد هذه الهجمات أو المبادة بالهجوم، إلا القصف الجوي الذي يستخدمه صلاح ضد المدنيين.