الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / فيروس كورونا ينتشر بين عناصر قوات نظام الأسد على جبهات ريف إدلب

فيروس كورونا ينتشر بين عناصر قوات نظام الأسد على جبهات ريف إدلب

أكدت مصادر مطلعة تفشي فيروس كورونا المستجد بين عناصر قوات نظام الأسد على محاور ريف إدلب شمال غربي سوريا.

وأفاد مصدر مطلع لفرش أون لاين، أن أكثر من 7عنصراً من عناصر قوات نظام الأسد المنتشرة على محور مدينة معرة النعمان وريفها الغربي تم إسعافهم باتجاه مدينة خان شيخون وبعدها إلى مشفى مدينة حماة، بعد ظهور أعراض الإصابة عليهم.

في حين ذكرت وسائل إعلام محلية، أن عنصراً من الميلشيات الموالية لقوات نظام الأسد لقي حتفه قبل أسبوعين في محور سراقب بريف إدلب الشرقي.

تجدر الإشارة إلى أن نظام الأسد أصدر اليوم الأحد قراراً بإنهاء الاحتفاظ والاستدعاء للضباط الاحتياطيين المحتفظ بهم والملتحقين من الاحتياط المدني اعتباراً من شهر نيسان المقبل، وذلك خشية تفشي فيروس كورونا بشكل أكبر بعد تسجيل عشرات الإصابات بين عناصر الميليشيات الموالية له في دمشق ودير الزور.