الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / غارات لطيران العدوان الروسي بسهل الغاب هي الأولى منذ وقف إطلاق النار

غارات لطيران العدوان الروسي بسهل الغاب هي الأولى منذ وقف إطلاق النار

شن طيران العدوان الروسي مساء أمس الثلاثاء، عدة غارات جوية عنيفة بصواريخ شديدة الانفجار على مناطق سهل الغاب بريف حماة الغربي، هي الغارات الأولى التي تسجل جواً منذ توقيع وقف النار بين روسيا وتركيا أذار الماضي.

وقال مراسل فرش أونلاين، إن طائرات للعدوان الروسي أقلعت من مطار حميميم لمرات متتالية، ونفذت تحليق دوراني في أجواء ريف إدلب وسهل الغاب، قبل تنفيذ عدة ضربات قوية في منطقة القرقور بسهل الغاب، بحسب مراصد للطيران في المنطقة، ودون ورود أنباء عن حجم الأضرار.

وأفاد المراسل، أن قوات نظام الأسد قصفت بالمدفعية الثقيلة تلال الكبينة بجبل الأكراد بريف اللاذقية الشمالي.

ويأتي هذا التصعيد، في وقت صعدت فيه قوات نظام الأسد والميليشيات الروسية من خروقاتها لوقف إطلاق النار على محاور جبل الزاوية بتنفيذ هجمات متكررة على خطوط التماس.