الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / الهجرة التركية تفتح باب التقديم على الإقامة الإنسانية للسوريين

الهجرة التركية تفتح باب التقديم على الإقامة الإنسانية للسوريين

أعلنت الحكومة التركية عن فتح الباب أمام السوريين المقيمين على أراضيها ويحملون جواز سفر منتهي الصلاحية للتقديم على الإقامة الإنسانية والحصول عليها.

وقال المدير العامّ لدائرة الهجرة سافاش أونلو خلال اجتماع عقده أمس مع منظمات مدنية سورية: إن “تقديم السوريين على الإقامة الإنسانية بات متاحاً حتى وإن كان جواز السفر منتهياً أو مدة صلاحيته أقل من عام”.

وأضاف: أن “التقديم في الوقت الحالي سيكون مباشراً وليس عن طريق الإنترنت، وذلك من خلال مراجعة دائرة الهجرة وتزويدها بالأوراق المطلوبة، وأن الإقامة الإنسانية يمكن أن تتحول إلى إقامة عمل وتتمتع بكافة ميزات الإقامة السياحية”.

وأشار إلى أن بطاقة الحماية المؤقتة “الكيملك” لا تتيح لصاحبها الحصول على الإقامة الإنسانية التي تقتصر على مَن يمتلك جواز سفر.

وقبل أيام أعلن مدير دائرة الهجرة بولاية إسطنبول “رجب باتو” عن صدور قرار جديد يقضي بالسماح للسوريين الذين لا يرغبون بالذهاب إلى قنصلية نظام الأسد لتجديد جواز السفر التقديم على إقامة إنسانية بدلاً من التجديد.

وأكد أن حاملي اﻹقامات السياحية أو أذونات العمل بموجب الإقامات السياحية يستطيعون في حال انتهت مدة جواز سفرهم التقديم على إقامة إنسانية مدتها عامان، في حال رفضوا الذهاب للقنصلية السورية من أجل استخراج جواز جديد.

جدير بالذكر أن الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة السورية اقترح خلال اجتماع عقده مع رئيس إدارة الحماية الدولية والحماية المؤقتة في دائرة الهجرة العامة بالعاصمة التركية أنقرة الأربعاء الماضي منح الإقامة الإنسانية للأشخاص الفاعلين في تركيا، مثل الصحفيين والتجار والعاملين في الجمعيات.

ويقيم في تركيا حسب إحصاءات إدارة الهجرة التركية نحو أربعة ملايين سوري معظمهم يخضعون لـ قانون “الحماية المؤقتة”، وينتشرون في جميع الولايات التركية، وخاصة الولايات القريبة مِن الحدود مع سوريا، بينما يقطن بضعة آلاف ضمن مخيّمات اللجوء على الحدود، في حين حصل قرابة 90 ألف سوري على الجنسية التركية “الاستثنائية”.