الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / خاص: جامعة حلب الحرة توقع اتفاقية جديدة تنعش آمال الطلاب السوريين في المناطق المحررة

خاص: جامعة حلب الحرة توقع اتفاقية جديدة تنعش آمال الطلاب السوريين في المناطق المحررة

عملت جامعة حلب الحرة التابعة لوزارة التربية والتعليم في الحكومة السورية المؤقتة خلال الفترة الماضية، على التواصل مع جامعات عالمية للحصول على اعتراف بشهاداتها، آخرها مع جامعة ماردين التركية.

 وقالت الدكتورة هدى العبسي وزيرة التربية في الحكومة المؤقتة لفرش أونلاين: إنه “تم توقيع اتفاقية تعاون بين جامعة ماردين أرتوكلو التركية وجامعة حلب الحرة”، بحضور وزيرة التربية والتعليم الدكتورة هدى العبسي ونائب رئيس جامعة حلب الدكتور ضياء الدين القالش.

وأضافت: “الآن يستطيع الطلاب متابعة دراستهم في جامعة ماردين التابعة للحكومة التركية، والحصول على شهادات معترف بها دولياً، وشملت الاتفاقية تبادل طلابي بحيث تستطيع الجامعة ارسال المتفوقين لديها لدراسة فصل أو فصلين بجامعة ماردين ومن ثم العودة الى جامعة حلب ليس هذا فحسب بل سيقوم دكاترة من جامعة ماردين بالتدريس في جامعة حلب”.

وأكدت العبسي: أن “نتائج هذه الاتفاقية ستنعكس بطريقة إيجابية كبيرة على الطلاب وخصوصاً الخريجين، فيعتبر منح فرصة دراسة الماجستير في الجامعة معترف بها بمثابة اعتراف بشهادة جامعة حلب الحرة”.

وأوضحت الوزيرة: “حاليا المستفيد فقط من طلاب جامعة حلب الحرة، ونسعى من أجل توسيع الاتفاقية، بحيث تشمل الجامعات المعتمدة لدينا في مجلس التعليم العالي”.

 وأشارت، أن وزارة التربية في الحكومة المؤقتة ستسعى إلى عقد عدة اتفاقيات تعاون مع جامعات دولية لتساهم في زيادة نقاط جامعة حلب حتى تدخل التصنيف العالمي.

وأردفت العبسي: إنه “تم تفويض الدكتور عبد الرؤوف الشيخ للتواصل مع الجامعات البريطانية، من أجل اعتماد جامعة حلب، وبعد التواصل جاءنا الرد من جامعة باث البريطانية بالموافقة على بدء الحوار لبحث سبل التعاون”.

 وتأسست جامعة حلب مطلع عام 2016 وتضم الجامعة كادراً تدريسياً ذو كفاءات عالية، مكوناً من أكثر 65 مُحاضِراً حاصلاً على شهادة دكتوراه و40 مُحاضِراً حاصلاً على شهادة ماجستير.

وبدأت الجامعة العمل بحوالي ألف طالب فقط في الشمال السوري، والآن أصبحت تضم أكثر من 7 آلاف طالب وطالبة موزعين على 13 كلية و4 معاهد متوسطة وتجمّعين.