الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / منسقو استجابة سوريا يحذر من انتشار “كاسح” لكورونا بالشمال السوري

منسقو استجابة سوريا يحذر من انتشار “كاسح” لكورونا بالشمال السوري

حذّر فريق منسقو استجابة سوريا من تبعات انتشار فيروس كورونا في الشمال السوري مع ضعف الإمكانات لمواجهته، داعياً إلى اتخاذ أقصى درجات الاحتراز منه.

وقال الفريق في بيان إلى المدنيين في الشمال السوري و”تحديداً في المخيمات المنتشرة بالمنطقة”: “نرجو منكم توخي الحذر الشديد فيما يتعلق بفيروس كورونا المستجد”.

وأكد البيان أن “الوضع في إدلب مهيأ بشكل خاص لانتشار الفيروس” بعد تسجيل أول حالة إيجابية في مشفى باب الهوى الحدودي شمال محافظة إدلب مساء أمس الخميس.

وحذّر الفريق من أن “تفشي المرض سيكون كاسحاً لدى آلاف الأشخاص في حال انتشاره، وخاصةً القاطنين في المخيمات الذين تتعرض حالتهم الصحية للخطر أصلاً بسبب نقص الغذاء والمياه النظيفة”.

ودعا البيان المنظمات الإنسانية العاملة في المنطقة للتحرك بشكل عاجل واتخاذ إجراءات الوقاية من فيروس كورونا المستجد ضمن المخيمات، راجياً من الأهالي اتباع أقصى درجات الحيطة والحذر.

وكانت إدارة مشفى باب الهوى قد أعلنت مساء أمس عن تسجيل أول إصابة بفيروس “كورونا” في الشمال السوري لطبيب يعمل بمشفى باب الهوى كان قد خالط عدداً من الأشخاص، وتم فرض الحجر الكامل على المشفى.