الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / خاص: منسقو الاستجابة يوثق تضرر المخيمات بعد العاصفة المطرية في الشمال السوري

خاص: منسقو الاستجابة يوثق تضرر المخيمات بعد العاصفة المطرية في الشمال السوري

قال فريق منسق الاستجابة السوريا العامل في الشمال السوري المحرر، اليوم الخميس، إنه وثق تضرر أكثر من 11 مخيماً، جراء هطول أمطار غزيرة، في ظل ضعف الاستجابة من المنظمات الإنسانية للنازحين المتضررين، في الشمال السوري.

وأضاف الفريق في تصريح له، أن هناك أكثر من 11 مخيماً تعرضت لأضرار متفاوتة بسبب هطول الامطار في منطقة ريف ادلب ويف حلب الشمالي.

كما أكد الفريق، أن الفرق الميدانية المختصة في توثيق الاضرار تسعى للوصول الى جميع المخيمات المتضررة من اجل الاضرار التي سببته الامطار للمخيمات في المنطقة.

وفي حديث خاص لفرش أونلاين، قال المسؤول في منظمة “بنيان”، نور الرسلان: “أغلب المخيمات التي تعرضت لسيول وطوفان بسبب الامطار الغزيرة في الليلة الماضية، تعود لطبيعة الموقع البيئي للمخيم (السهول-أرض زراعية خصبة)، ما يؤدي لتضرره بشكل كبير”.

وأضاف الرسلان: “أحياناً من الممكن عدم وجود قنوات تصريف، وعدم قدرتها على صرف الكم الهائل من المياه، ما يؤدي لسيول في بعض المخيمات وتعرضها لأضرار مادية، ونناشد فرق الاستجابة لمساعدة النازحين الأشد تضرراً”.

وناشد بيان لمنسقو استجابة سوريا، المنظمات الإنسانية من اجل مساعدة النازحين في تلك المخيمات بشكل عاجل وفوري، بسبب الاضرار الكبيرة التي الحقت بهم في الآونة الأخيرة.

وتتجدد معاناة النازحين في الشمال السوري شتاء كل عام، بسبب هطول الأمطار الغزيرة التي تؤدي لإغراق الخيام وتكبدها اضرار بشكل كبير.