الرئيسية / الأخبار / أخبار سوريا / مبعوثة أمريكا الجديدة إلى سوريا تهدد نظام الأسد بفرض مزيد من العقوبات

مبعوثة أمريكا الجديدة إلى سوريا تهدد نظام الأسد بفرض مزيد من العقوبات

هددت مبعوثة أمريكا الجديدة إلى سوريا إيمي كوترونا أمس الأربعاء، نظام الأسد بفرض مزيد من العقوبات في حال لم يمتثل للحل السياسي في سوريا وفقاً للقرار 2254.

جاء ذلك في أول اجتماعاتها عن بعد مع عدد من المعارضين السوريين بشكل منفصل، بينهم ممثلين عن “هيئة التفاوض” قبل نحو ثلاثة أيام.

وقالت كوترونا، إن بلادها ستستمر في سياستها المعروفة في مواجهة نظام أسد في سوريا القائمة على مبدأين فرض العقوبات ودعم الحل السياسي القائم على القرار الدولي 2254.

وأكدت كوترونا، أننا سنفرض  مزيد من العقوبات على نظام أسد في حال عدم الدخول بعملية سياسية حقيقية وفقاً للقرار الدولي 2254، مشيرةً إلى أنها وعدت باستمرار تقديم الدعم للشعب السوري عبر الضغط لزيادة المعابر.

وقبل نحو أسبوع عينت الولايات المتحدة الأمريكية إيمي كوترونا، ممثلة خاصة لشؤون سوريا “بالإنابة” والتي شغلت مناصب عدة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأمريكا الجنوبية، إذ تعتبر إحدى الشخصيات الأمريكية النشطة بسياسات الشرق الأوسط والدول العربية. 

وتعتبر كوترونا – وفقاً للمبعوث الأمريكي الخاص لسوريا السابق جويل رايبورن – دبلوماسية متمرسة وزميلة موثوقاً بها، لتتولى زمام مبادرة تنفيذ السياسية الأمريكية بشأن سوريا، وإنها “ستواصل مع فريق وزارة الخارجية في جميع أنحاء العالم العمل من أجل الوصول إلى نتيجة عادلة، تحترم إرادة الشعب السوري”.