الرئيسية / تقارير محلية / منظومةُ اسعاف معر شورين بريف إدلب تطلقُ حملةَ تبرعٍ بالدَّم لأهالي الغوطةِ الشرقيَّة

منظومةُ اسعاف معر شورين بريف إدلب تطلقُ حملةَ تبرعٍ بالدَّم لأهالي الغوطةِ الشرقيَّة

في خطوة جديدةٍ من تقدَّيم الدعم لمهجري الغوطة الشرقية في إدلب أطلقت منظومة الأيادي البيضاء الإسعافي حملة بتبرع الدم تحت مسمى “دمك حياة لغيرك” وذلك بتزويد المشافي التي تعالج جرحى الغوطة الشرقية لوحدات الدم.

“سعد جعميس” ممرضٌ في منظومة الأيدي البيضاء في حديثٍ خاصٍّ لفرش أون لاين:” قام عناصر المنظومة في قرية معر شورين بجمع وحدات الدم من المتبرعين بحاملة أطلقوا عليها اسم “دمك حيات لغيرك” حيث كان الهدف من الحملة جمع وحدات الدم لصالح الجرحى القادمين من الغوطة، وهذه وحدات الدم تم جمعها من المتبرعين في نقطة المنظومة ثم تم توجيهها إلى بنوك الدم”.

تم أطلاق هذه الحملة بعد الظروف التي وصل إليها الشمال السوري في الفترة الماضي وإصابة عشرات المدنيَّين ضمن قوافل التهجير لقطاع الأوسط بالغوطة.

وتابع “سعد جعيمس”: “بهذه الحملة هي الحاجة الملحَّة للدماء في المناطق المحرَّرة، وخاصَّةً بعد قدوم مهجَّري الغوطةِ الشرقيَّة ومعهم أعدادٌ كبيرةٌ من الجرحى، وتم جمع ما يقارب 40 وحدة دم وتمَّ توجيه هذه الوحدات إلى المناطق المحررة”.

عدة نقاط طبية تعمل على تقديم العلاج للمصابين وللمرضى الذين جاؤوا مؤخراً من الغوطة الشرقية أضافةً لتحويل الحالات الحرجة للمشافي التركية.

“عبيدة دندوش” مسؤول منسقي الاستجابة في الشمال السوري يشرح لفرش أون لاين:” بنسبة لعدد الحالة التي أتت من الغوطة الشرقية بحدود 1280إصابة حربية وصلت إلى الشمال السوري بالإضافة إلى 1166حالة سوء تغذية عند الأطفال بشكل عام، تم توزيع الحالات إلى المشافي ودور الاستشفاء في الشمال السوري بالإضافة لعدد من الحالات الحرجة تم توجيهها إلى المشافي التركية.

التبرع بالدم يعتبر واجب إنساني يقع على عاتق الجميع كما أنه مساهمة من أهالي المنطقة لتقديم يد العون للمدنيين الذين عانوا من سنوات الجوع والحصار.