الرئيسية / تقارير / اختتام البطولة التنشيطية الأولى للشطرنج لعام 2019 في مدينة كفرنبل

اختتام البطولة التنشيطية الأولى للشطرنج لعام 2019 في مدينة كفرنبل

اختتمت اليوم الجمعة الموافق ل 25-1-2019 البطولة التنشيطية للشطرنج التي أقيمت في مجمع النور التجاري في مدينة كفرنبل جنوبي إدلب، وتأتي البطولة التي تتنافس فيها ثمانية أندية من ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي برعاية كل من منظمة سداد للأعمال الإنسانية ومجمع النور التجاري وبإشراف أندية كفرنبل وكنصفرة الرياضية.

السيد مصطفى الجلل عضو إدارة نادي كفرنبل الرياضي وأحد أعضاء اللجنة التنظيمية المشرفة على البطولة يقول لفرش أونلاين:” انطلقت يوم الأربعاء الفائت البطولة التنشيطية الأولى للشطرنج في مدينة كفرنبل برعاية كل من منظمة سداد الإنسانية ومجمع النور التجاري ويشرف على سير البطولة ناديي كفرنبل وكنصفرة الرياضيين، وتقوم البطولة على التنافس بين ثمانية أندية رياضية في ريفي إدلب الجنوبي وحماة الشمالي، ويبلغ العدد الكلي للمشاركين في هذه البطولة ستة وثلاثون مشاركا من كافة الأندية يتنافسون فيما بينهم على مدار ستة جولات خلال فترة البطولة التي تنتهي اليوم الجمعة”.

وأضاف “بأن النظام المتبع في هذه البطولة هو النظام السويسري وهو نظام عالمي متبع في كافة دول العالم بما يخص بطولات الشطرنج، وفي نهاية البطولة سيتم تكريم الخمسة الأوائل بجوائز رمزية مقدمة من منظمة سداد الإنسانية”.

واستمرت البطولة على مدار ثلاثة أيام متتالية وشارك فيها ثمانية فرق من أرياف إدلب وحماة، وبلغ عدد اللاعبين المشاركين ستة وثلاثون لاعبا خاضوا العديد من المباريات فيما بينهم خلال هذه البطولة، وشارك في البطولة مختلف الفئات العمرية، وتم في نهاية البطولة تكريم الفائزين الخمسة الأوائل بجوائز رمزية ومادية.

وتهدف البطولة بحسب ما يقول مصطفى الجلل عضو اللجنة التنظيمية في البطولة إلى “تنشيط اللعبة وتطويرها في المناطق المحررة، وإلى تعزيز روابط الألفة والمحبة بين المشاركين، وكشف وجوه جديدة في هذه اللعبة التي تعتمد على الذكاء والدهاء”.

اللاعب في نادي معرة حرمة الرياضي منير الصالح أحد المشاركين في هذه البطولة يقول لفرش أونلاين: “ألعب الشطرنج منذ طفولتي شاركت في العديد من البطولات في المدارس وحتى في الجامعة، ومنذ عشر سنوات شاركت في بطولة في لبنان، وفزت في الميدالية الفضية في إحدى البطولات ومن المعروف أن لعبة الشطرنج هي لعبة الأذكياء إذ تعتمد على الذكاء والفطنة والفكر والحنكة، أشارك اليوم في هذه البطولة من أجل تنشيط ذاكرتي ومن أجل الفوز “.

بهدف تنشيط لعبة الشطرنج في المناطق المحررة شمالي سوريا ولتعزيز روح الألفة والمحبة بين من يلعب بهذه اللعبة اختتمت اليوم الجمعة البطولة التنشيطية بفوز أحد لاعبي نادي مورك الرياضي.

 

حمزة العبد الله